اذا خلط الدواء بمسكر كثير


اذا خلط الدواء بمسكر كثير

اذا خلط الدواء بمسكر كثير، إنَّ أكثر ما يُرهِق الإنسان في حياته هو أن يُصاب بداءٍ ما فيُصبِح غير قادراً على الحركة خاصة إذا ما كان لا يمتلك مناعة قوية في جسده، مما يُسبب له الكثير من الآلام، فيبدأ بالبحث عن الدواء الصحيح والمثالي لأجل مداواة دائه، من خلال استشارة طبيب أو أخذ دواء مُعيَّن مُعتاد عليه.

وتكثُر الأحكام الدينية في موضوع الدواء حيث يبحث الطلب عن الحُكم الشرعي في حال اذا خلط الدواء بمسكر كثير فهل يجوز المداواة به أم أنه يُصبِح باطلاً ولا يجوز التداوي به، وهذا ما يجعلنا نتحدَّث عن الأمر في هذا المقال.

حكم استعمال المخدر في التداوي

قبل معرفة اذا خلط الدواء بمسكر كثير دعونا نتعرَّف على حكم استعمال المخدر في التداوي حيث أن هناك الكثير من الأدوية التي تحتوي على مخدر فيها، وقد تحدَّث علماء الفقه والشريعة الإسلامية عن الأمر، حيث أن في تلك الحالة يكون الدواء قد خُلِط بمادة مُخدّرة مُسكِرة كالمورفين والأثيلين وغيرها، وهي تُستخدَم عادةً في التخدير عند وقت العمليات، لذلك فإن استعمالها جائز شرعاً وذلك لأنه يختلط بنسبة قليلة مع الماء أو الدواء مما يجعله يُستهلَك ولا يبقى له أثر فلا يصير الشراب المُشتمِل على نسبة كحول مُسكِر، فالإسكار هو علَّة التحريم في الخمر فإذا انتفت عن ذلك المخلوط لم يُأخَذ حكم التحريم الوارد في الخمر من حيث حرمة تناوله أو نجاسته، فهو يُصبِح بمثابة ترياق معجون بالماء أو الدواء ويجوز التداوي به عند فقد ما يقوم مقامه، أي أنه لو وُجِد بديلاً لذلك الدواء فيجب على المريض تناول البديل وذلك من أجل تجنُّب مواطن الشُّبُهات.

ماذا يحدث اذا خلط الدواء بمسكر كثير

انتشر سؤال اذا خلط الدواء بمسكر كثير حيث أن تلك الحالة تختلف ويكون المُسكِر هو الطاغي على الماء أو الدواء، ويختلف الحُكم في هذه الحالة، والحل الصحيح هو:

  • السؤال: اذا خلط الدواء بمسكر كثير؟
  • الإجابة: لا يجوز التداوي به.

مما لا شك فيه أن الخمر مُحرَّم علينا كمسلمين ولا يجوز شربه إطلاقاً، لذلك يفتي أهل العلم في مثل هذه الأمور حتى لا يقع الناس بالمحظور بتاتاً.