اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب


اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب

اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب، يُعرَف الوقود على أنه مورد من موارد الطاقة التي تُساعِد على تشغيل جميع المُحركات الكهربائية والحركية وغيرها مما يُساعِدها على القيام بوظائفها ومهامها على أكمل وجه.

ويتم ذلك من خلال استخراجه من باطن الأرض وفصله وتنقيته حتى يُصبِح جاهزاً للاستخدام، كما أن الوقود له تكلفة وثمن فمثلاً اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب مع ثمنها، في حين لو كان أغلى فإنه لا يتناسب مع ثمنها.

إذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠ ٤٥ ريالا فإن عدد اللترات يتناسب مع ثمنها صح ام خطا

إن الوقود شيء هام ولا يُمكِن الاستغناء عنه في حياتنا، نظراً للاستخدامات الكثيرة له في جميع الأوقات، فهو بمثابة المُشغّل لجميع المُحرّكات الكبيرة وتعتمد عليه جميع الدول في العالم خاصة في الكهرباء والسيارات وغيرها، كما أنه مهم جداً في إشعال النيران فهو مادة قابلة للاشتعال بشكل دائم، أما في الحديث عن سعره فإن الحل تالياً.

اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب مع ثمنها. صح او خطا

يُطرح على الطلبة اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب ثمنها، حيث يحاول الطلبة معرفة مدى صحة تلك العبارة نظراً لسعر الوقود المطروح في السؤال، وفيما يلي حل السؤال:

  • السؤال: اذا كان اللتر الواحد من الوقود يكلف ٠,٤٥ ريالا، فإن عدد اللترات يتناسب
  • الإجابة: عبارة صحيحة.

مما لا شك فيه أن المملكة العربية السعودية تتميَّز في استخراج الوقود وتصديره لذلك يكون رخيص الثمن داخل المملكة، مُقارنةً بالدول المُستورِدة له