الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر



الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر، تُعتبَر الأسماك من أكثر الأغذية أهمية في جميع أنحاء العالم، خاصةً في المناطق الساحلية التي تطل على البحار والمُحيطات مما يجعل صيد السمك في تلك المناطق أكثر من غيرها ويكون متوفر بكثرة.

إلى جانب ذلك فإن الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر لذلك تبحث المُنظمَّات البيئية العالمية عن حل يكون مناسباً لاصطياد الأسماك من أجل الغذاء وأيضاً المُحافظة عليها.

عرف الصيد الجائر

يُعرف الصيد الجائر للأسماك على أنه عبارة عن عدم تنظيم عملية صيد الأسماك بما يضمن تواجدها في البحار والمحيطات، حيث يُسبب الصيد الجائر الكثير من الأضرار على المناطق البحرية كانعدام الأسماك منها أو انقراض بعض أنواعها، لذلك فإن بعض المناطق التي تحتوي على أنواع نادرة من الأسماك يُجرَّم الصيد بها من أجل المُحافظة على تلك الأنواع، ويُمكِن الحد من الصيد الجائر من خلال تنظيم عملية الصيد واصطياد الأنواع المتوافرة بكثرة وعدم صيد الأنواع المُهدَّدة بالانقراض حتى تعود مرَّة أخرى للتكاثر كالسابق.

الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر اقترح حلا مناسبا يوازن بين بقاء الاسماك وتوفر الغذاء للبشر

إن عملية الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر لذلك يجب إيجاد حل لتلك المسألة حتى يتم توفير الأسماك لأجل الغذاء من جهة، والمحافظة عليها من الانقراض من جهة أخرى، وفيما يلي الحل المُناسب:

  • السؤال: الصيد المبالغ فيه يقتل الكثير من الاسماك لكنه يوفر الطعام لالاف البشر
  • الإجابة: عدم صيد الأسماك الصغيرة.

أي التركيز على صيد الأسماك كبيرة الحجم وترك الأسماك الصغيرة في البحار والمحيطات من أجل زيادة عملية نموها وتكاثرها مما يضمن وجود الأسماك للغذاء والمُحافظة عليها من الانقراض.

مما لا شك فيه أن عملية الصيد تعتبَر مهنة للكثير من الأفراد خاصة الأشخاص الذين يسكنون المناطق البحرية، لذلك وجب علينا توعيتهم في عملية التنظيم للصيد والابتعاد عن الصيد المُبالَغ فيه.