الموظفون الخبر المناسب لهذا المبتدا


الموظفون الخبر المناسب لهذا المبتدا

الموظفون الخبر المناسب لهذا المبتدأ، من الجدير ان اللغة العربية ركزت على ظاهرة الإعراب عبر الزمن، حيث أن هذا يدل على أهمية الإعراب في اللغة العربية حيث ان عنصر الإعراب ويمتد إلى احكام الشريعة الفرعية وممتد إلى العلوم الأخرى مثل علم التفسير والقراءة والحديث والوقف والبلاغة.

المبتدأ والخبر

كلمة المبتدأ والخبر تم اشتقاقها من المادة اللغوية بدأ حيث بدأ الشيء أي بدا بفعله أولاً، حيث قام ابن منظور بتعريف المبتدأ في معجم لسان العرب على أنه جميع ما يشتق من هذا الجذر والمقصود هنا البداية وأول الشيء
أما التعريف في الاصطلاح هو عبارة عن أسم يرد ذكره ويكون في بداية الكلام حيث يبدأ الكلام به، اما كلمة الخبر فهي نابعة من المادة اللغوية (خبر) وخبر الشيء المقصود علمه.

أنواع المبتدأ والخبر

يمكن تقسيم المبتدأ نسبة إلى الحاجة إلى تواجد الخبر في الجملة الاسمية وينقسم إلى نوعين وهما:
المبتدأ المحتاج للخبر، حيث أن المبتدأ هنا يكون على شكل هيئة اسم صريح ويكون مصدره مؤول وذلك مع الحاجة إليه وجود الخبر معه في الجملة حتى يكتمل معناه وهنا امثلة على ذلك الاسم الصريح والمصدر المؤول
المبتدأ المستغني عن الخبر، وهنا لا يحتاج المبتدأ إلى تواجد الخبر معه في الجملة الاسمية حيث يحل مكانه الوصف الذي يعمل مثل عمل الماضي.

أقسام المبتدأ

  • الاسم الصريح، المبتدأ في جملة مثل الإسلام ديننا الحنيف، المقصود الإسلام وهو اسم منفرد صريح
  • الضمير المنفصل، المبتدأ في جملة مثل أنتم رجال المستقبل، هو انتم ويعد ضمير منفصل
  • المصدر المؤول، حيث يكون المبتدأ في جملة مثل أن تتحدث بسرعة أصعب لفهم الناس، هو أن تتحدث

س/ الموظفون الخبر المناسب لهذا المبتدأ

  • نشيط
  • نشيطان
  • نشيطون

الإجابة الصحيحة(نشيطون)

وفي الختام نكون قد تعرفنا على تعريف المبتدأ وتعرفنا على أقسامه وأنواعه، حيث يعتبر من المواضيع المهمة في اللغة العربية.