اي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسميه الثنائيه


اي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسميه الثنائيه

اي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسميه الثنائيه، اذا تطرقنا إلى مبحث علم الأحياء الذي يهتم في دراسة الكائنات الحية الموجودة في البيئة والبحث في الكائنات العضوية والغير عضوية واكتشاف خصائصها وصفاتها وما العوامل التي تؤثر فيها ودورها في تأثيرها على البيئة وعلى الكائنات الأخرى، لذلك يعتبر علم الاحياء من العلوم الدقيقة التي تحتاج الى مجهود عالي في دراستها واستخدام وسائل مختلفة لاكتشاف الكائنات الحية والتي من ضمنها الكائنات الحية الني لا ترى بالعين المجردة.

الصفه التي لا تنطبق على نظام أرسطو في التصنيف

يعتبر الفيلسوف ارسطو من العلماء الذي حاول تصنيف الكائنات الحية الى مراتب منظمة حيث قام بتقسيم الكائنات الحية الى نباتات وحيوانات ومن ضمن التصنيفات أيضاً أنه قام بتصنيفها على حسب شكلها وحجمها، أما بالنسبة للنباتات فقد قسمها اعتماداً على طولها الى أعشاب و شجيرات و أشجار، ومن هنا سوف نتعرف على خصائص علم التصنيف والذي يعتبر من أهم الفروع الرئيسية في علم الأحياء:

  • الصفات الجينية
  • الصفات البيو كيميائية
  • اللون
  • الشكل

تعد وحدة النوع من التصنيفات الأساسية لعلم التصنيف حيث لكل نوع من الأنواع اسم، حيث يتم استعماله في معظم دول العالم.

التسمية العلمية للنباتات

يعتبر هو النظام الأساسي المعتمد لتسمية النباتات حيث يرجع تاريخه الى زمن انتشار اللغة اللاتينية في أوروبا ويعود أيضاً إلى زمن ثيوفراستس حيث يعتبر الحدث المهم في نشأة هذا النظام هو الاعتماد على نظام التسمية الثنائية لكارلوس لينوس حيث أنها تشتمل على اسم الجنس والنوع الذي يحتوي على العديد من الخصائص الاتية:

  • الموطن الذي يختص بالنوع النباتي
  • هناك صفة خاصة بالنوع النباتي مثل الطبيعية التي تختص بعملية النمو أو اللون أو شكل الأوراق
  • يتشابه النوع النباتي بالكثير من الصفات

الإجابة هي الجنس والنوع 

في نهاية المقالة قدمنا لكم المعلومات التي تختص بمستويات التنظيم الذي تعتمد عليه نظام التسمية، حيث يصنف السؤال ضمن مادة الاحياء للصف الأول الثانوي.