تفاصيل قصة معنفة خميس مشيط


تفاصيل قصة معنفة خميس مشيط

تفاصيل قصة معنفة خميس مشيط، في جميع البلاد سواء العربية أو الأوروبية تحدث قصص مختلفة وبشكل يومي ولكل منهما رواية تختلف عن الأخرى من خلال التفاصيل والأحداث، كما يسرنا نحن في موقعنا هذا أن نوفر لكم جميع الضحايا التي تتعلق بالمجتمع ليسهل عليكم معرفة تلك القصص وما يدور حولكم، وحديثنا اليوم عن تفاصيل قصة معنفة خميس مشيط وكل ما يتعلق بها، لنرى ما حدث معها بالتفصيل.

ما هي تفاصيل قضية معنفة خميس مشيط

التفاصيل كاملة لمعنفة خميس مشيط، هنا في موقعنا موسوعة نت، يسرنا أعزائي الزوار أن نقدم لكم، قصة السيدة التي تم تعنيفها حيث أن جارتها وثقت ذلك بمقطع فيديو.

حيث يوجد خبر تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية، كما انتشرت العديد من مقاطع الفيديو حيث يسمع فيها صراخ شديد وتألم من سيدة كبيرة، وأكد الكثير من نشطاء التواصل الاجتماعي انها عملية ضرب للسيدة في منطقة خميس مشيط في المملكة العربية السعودية، وأكدت أيضا أخبار متداولة أن الجارة وثقت عملية التعنيف حيث قامت بتصويرها ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي وهناك الكثير من التعليقات على هذه الحادثة القادمة وقد رصدت حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية هذا المقطع.

وأيضا في أول تعليق رسمي على هذه الواقعة الصادمة قالت هيئة حقوق الإنسان في المملكة إنها رصدت ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص ”معنفة الجبيلة“ و“معنفة خميس مشيط“.
وأكدت الهيئة في تغريده بموقع التوتير أنها تتابع مع الجهات المختصة مباشرة الحالتين، واتخاذ الإجراءات التي تضمنتها الأنظمة ذات العلاقة ومن أبرزها نظام الحماية من الإيذاء.

ماذا صرحت والدت الطفل المعنف في خميس مشيط

توصلت ” المواطن” إلى تفاصيل جديدة، وهذه التفاصيل تدور حول قضية جديدة وهي الطفل المعنف من قبل والده وخاله في محافظة خميس مشيط  والذي أثار ردة فعل غاضبة وحظي باهتمام أمير عسير الذي وجه بتقصي الحقيقة حول المقطع الذي تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

قامت والدة الطفل صالح في تصريح خاص لـ“المواطن” بكشف أن ابنها بالفعل يتعرض للعنف على يد والده وعمه وجدته مبينة أن تعاملهم معه كان قاسياً بشكل كبير، مؤكدة في كلامها أنها لا تعلم كيفية توثيق الفيديو ولا أين ولماذا تم نشر المقطع، كما أنها بينت أيضا أم صالح أن ابنها يبلغ من العمر 15 عامًا ويدرس بالمرحلة المتوسطة، وأن لديه شقيقا آخر يبلغ من العمر 10 أعوام ، مبينة أن آخر مرة رأت فيها صالح كان مساء السبت الماضي عندما أتى به والده مع شقيقه الأصغر للسلام عليها ،وأكدت أيضا أنها ممنوعة من زيارتهم.

وهذا وقد كان أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز  قد وجه مساء اليوم ثلاث جهات حكومية بتقصي حالة الطفل المعنف في محافظة خميس مشيط ورفع تقرير عاجل له ، فقد صرح  المشرف العام للشؤون الإعلامية بمكتب أمير عسير المتحدث الرسمي لإمارة منطقة عسير سعد بن عبدالله آل ثابت في بيان صحفي ، أن توجيه الأمير فيصل بن خالد يقضي بمباشرة محافظة خميس مشيط وشرطة منطقة عسير وفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة بتقصي حالة الطفل صالح، والرفع بتقرير عاجل يوضح كافة التفاصيل المتعلقة حول القضية ، واستدعاء والد الطفل للتحقيق معه، استعدادًا لاتخاذ الإجراء المناسب بما يضمن حياة كريمة للطفل والأخذ على يد المعنف وردعه عن هذه التجاوزات المخالفة ، وحفاظا على أبناءنا.

ماذا صرح والد وخال الطفل المعنف

صرح “أبو صالح”، وهو والد الطفل المشهور حاليا على مواقع التواصل الاجتماعي  بـ”معنف خميس مشيط”: “يعلم الله كم كنت أحب هذ الولد وأعامله بكل عطف وحنان، وحسبي الله في كل من طلع هذا الفيديو ونشره، وأسأل الله أن يعطيني مثل أعطيت لهذا الولد”.

كما أنه أضاف والد الطفل أيضا في تصريحات لبرنامج “يا هلا” على “روتانا خليجية”: “وجدت من الولد أخطاء وكنت أقوم بدوري في توجيهه فلم أجد إلا عقوقاً وعدم تجاوب رغم أن عمره 15 عاماً”.

وتابع: “الولد يعيش معي في فترة الدراسة، ولم أضربه أبداً، ولم أمنعه عن أمه، ويعلم الله أنه ظلمني وأذاني”، مضيفاً: “الولد ذهب للشرطة فعلاً قبل ذلك ولم تجد الشرطة شيئاً عليّ ويعلم الله أنه يفتري عليّ رغم أنني احتويته”.

وقال خال الطفل المعنف: “يشهد الله أنني عاملت صالح مثل ولدي، وكل ما نحاول أن نفعله هو توجيهه لتحسين سلوكياته العنيفة”، مضيفاً “الطفل أصبحت له سلوكيات عدوانية، وصلت للاعتداء على أمه بسكين وحبسها مرة في غرفتها”.

كما أكد خال الطفل: “أن والده صالح وأمه يشتكون منه كثيراً أنه صار يغيب عن المدرسة كثيراً، ويصنع الكثير من المشاكل”.

من جانبه، أكد المتحدث باسم إمارة عسير، أن قضية الطفل قيد التحقيق مع جميع الأطراف، ولا يمكن أن ندلي بمعلومات تفصيلية عنها حتى لا نُحرج الأسرة، مضيفاً “شرطة خميس مشيط حققت مع الوالد والخال وأحيلت التحقيقات للنيابة العامة، والولد في دار الحماية الاجتماعية”.

و رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع الفيديو، لطفل يشكو من سوء المعاملة، ويقول إن أمه مطلقة ووالده مريض نفسياً، ودائماً يعنفه وخاله يهدده، ويقول إنه يرمي نفسه في الشارع، وإنه ذهب إلى الشرطة أكثر من مرة، ويطالب بحمايته.