حديث معاذ بن جبل حين بعثه الى اليمن


حديث معاذ بن جبل حين بعثه الى اليمن

حديث معاذ بن جبل حين بعثه الى اليمن، البعثة نزلت على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، فكان يبلغ من العمر 40 عام، فتكفل بحمل رسالة ثقيلة ليوصلها كاملة، والتحقيق لما يريد، من رسالة الله عزوجل، بنشر دعوة الله سبحانه وتعالى، فالنبي كان صادق الوعد مع الله، ومع نفسه، ومع الناس أجمعين، فكان صحابة الله مدونين لما يخرج عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، من قول، أو عمل، أو تقرير، فيعرف بالأحاديث الشريفة، التي يلجأ إليها العباد، لمعرفة ما ينص عليه الدين الإسلامي.

حديث معاذ بن جبل إلى اليمن يدل على أن الدعوة إلى التوحيد تكون أولاً لأن النبي

  • الجواب المناسب هو: حديث معاذ بن جبل حين بعثه الى اليمن، دال بالدعوة للتوحيد تكون بأولها للنبي، لأنه بدايتها.

قام الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بالطلب من معاذ، بدعوة أهل اليمن لتوحيد الله، لأنه مفتاح دخول الإسلام، فأي عمل، لا بد من توحيد بالله، فإذا أهل اليمن، أطاعوا معاذ أعلمهم، بفرائض الدين المنوي إتباعها، لدخول دين الله.

سبب اختيار معاذ إلى اليمن

في عملية اختيار الني محمد صلى الله عليه وسلم لمعاذ لكي يذهب لليمن، لإخبار أهل اليمن بدين الله، والدخول به، كانت له دلائل مناسبة لاختيار معاذ بالذهاب لليمن، وهي:

  • شديد العلم والثقف بالدين، فكان يلقب بكنز العلماء، وإمام الفقهاء.
  • من فقهاء الحديث، وعلم الكبار بالحقبة تلك.
  • أعلم الناس بما حلله وحرمه الله عزوجل.

ختام الموضوع، تعرفنا على اختيار أوقعه النبي محمد صلى الله عليه وسلم لمعاذ بالذهاب لأهل اليمن، وكان بذلك عدة أسباب، بالاختيار لمعاذ بالذهاب، تعرفنا عليها.