حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية


حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية

حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية، خبر جديد أطلقته وزارة التعليم التابعة للمملكة العربية السعودية، حيث زفَّت بُشرى زيادة حصتي العلوم والرياضيات خلال الفترة المُقبِلة في السعودية، وذلك لأهمية العلوم والرياضيات لدى الطلبة فهُم من أهم الحصص خلال الفترة الحالية.

مع انتشار الأخبار والتصريحات بدأ الطلبة السعوديون وأولياء أمورهم في البحث عن حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية نظراً لأهمية هاتين الحصتين عن سواهما من المنهاج الحالي.

زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية

تصدرت حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية مواقع التواصل الاجتماعي بعدما ظهرت أنباء جديدة عن إعلان وزارة التعليم السعودية زيادة الحصتين خلال المرحلة المُقبِلة، وشدَّدت الوزارة على أن هناك العديد من الأهداف يجب تحقيقها خلال المرحلة المُقبِلة وذلك في إطار التطورات الكبيرة التي تسعى إليها المملكة على مستوى التعليم، كما أوضح الوزير بأن دور المعلمين والمعلمات مهم جداً في المرحلة القادمة لأجل تحقيق الخطط المطورة والوزن النسبي للمواد الدراسية.

إعلان وزير التعليم السعودي عن زيادة حصتي العلوم والرياضيات

أعلن وزير التعليم السعودي الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ اليوم عن زيادة عدد حصص العلوم والرياضيات رسمياً خلال الفترة الحالية وقبل اختبارات النصف الأول من العام الدراسي الحالي، كما صرَّح الوزير بأن طموحات الوزارة كبيرة خلال المرحلة القادمة وذلك وفقاً للإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها الوزارة والتي أصبحت مُهيَّئة لتحقيق أفضل النتائج في الاختبارات الدولية المقبلة التي تحقق المستهدفات الخاصة بالوزارة، وبعد إعلان الوزير الأمر باتت حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في السعودية أمر حتمي خلال الوقت الحالي.

حقيقة زيادة حصتي العلوم والرياضيات في المملكة

أتت خطوة وزير التعليم السعودي حمد بن محمد آل الشيخ في الوقت المُناسب الذي تسعى خلاله الوزارة إلى دعم السياسات والمشروعات والبرامج التي ستسهم في تحقيق المزيد من النجاحات لمشاركات المملكة في الاختبارات الدولية مُستقبلاً، كما راهن سيادة الوزير آل الشيخ على الطلبة السعوديين الذين أثبتوا كفاءتهم في تحدي الصعاب حيث أبدوا تعاوناً كبيراً مع الجهات المسؤولة خلال فترة التعليم عن بُعد بسبب جائحة كورونا.

يُذكَر أن زيادة حصتي العلوم والرياضيات لم يأتي من فراغ بل كان بناءً على دراسات وتحليلات وتوصيات من الخبراء من أجل تطوير الجانب العلمي أكثر من السابق لدى الطلبة السعوديين.