زكاة الفطر وهي تعني الصدقة


زكاة الفطر وهي تعني الصدقة

زكاة الفطر وهي تعني الصدقة، أوجب الإسلام الزكاة على المسلمين في مواضع معينة، ومن هذه المواضع ، هي زكاة الفطر، حيث تعني الزكاة ما يخرجه المرء من أجل تزكية نفسه وهي غالباً ما تكون موجبة على المسلم، أما الصدقة فهي غير موجبة عليه، وسنتعرف اليوم في هذا المقال على زكاة الفطر وهي تعني الصدقة.

زكاة الفطر وتعريفها

تعتبر زكاة الفطر أو زكاة الرقاب، هي الزكاة التي يخرجها المسلم قبيل افطاره في شهر رمضان، حيث يطلق لفظ الزكاة، على الصدقة الموجبة على المسلم، حيث تم فرض زكاة الفطر على المسلمين في نفس العام الذي فرض فيه صيام شهر رمضان على المسلمين أي في العام 2ه. وتعتبر زكاة الفطر واجبة على كل مسلم حيث يقول الإمام مسلم في صحيحه عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- أنّه قال: “أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ فَرَضَ زَكَاةَ الفِطْرِ مِن رَمَضَانَ علَى النَّاسِ، صَاعًا* مِن تَمْرٍ، أَوْ صَاعًا مِن شَعِيرٍ، علَى كُلِّ حُرٍّ، أَوْ عَبْدٍ، ذَكَرٍ، أَوْ أُنْثَى، مِنَ المُسْلِمِينَ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

تسمية زكاة الفطر

يرى العلماء المسلمين أن سبب تسمية زكاة الفطر بهذا الاسم يرجع ل:

  • لكون معنى الإفطار هو ما يوازي الصيام أي ما يأتي بعده، والذي يتم بإتمام شهر رمضان.
  • والسبب الثاني، قد يكون من الفطر أي ما فطر عليه الانسان، أو جبل عليه يعني خلقته الاولى، لقوله تعالى :” فطرة الله التي فطر الناس عليها”.

الشروط التي توجب زكاة الفطر

هناك عدة شروط توجب زكاة الفطر على المسلمين، وهي:

  • الإسلام، فأول شروط وأهم شرط من شروط الزكان أن يكون المرء مسلماً، مهما كان كبير أو صغير أو قوي او ضعيف أو فقير او غني ..إلخ.
  • المقدرة المالية، أي ان يكون المسلم لديه ما يفيض عن حاجه وأولاده وأهله لهذا المال يوم العيد.
  • دخول وقت آخر يوم في رمضان، حيث تحل الزكاة حتى غروب شمس آخر يوم من أيام رمضان.
  • وجود النيلة، لابد أن تتوفر النية في القلب لدى المسلم عند ادائه فريضة الزكاة لكونها عبادة، فيجب أن تحضر النية قبل إخراج الزكاة وليس بعدها وغلا فتبطل، فيقول صلى الله عليه وسلم: ” إنما الأعمال بالنيات، ولكل أمرئٍ ما نوى”.

زكاة الفطر وهي تعني الصدقة

يقول سؤالنا بأن زكاة الفطر وهي تعني الصدقة… الواجبة على المسلم، وهي صدقة الفطر، التي توجب على المسلم نتيجة لإفطاره رمضان، او قد تتبع الفطر أي خلق الإنسان الذي خلق عليه.

وفي الختام، نرى ان زكاة الفطر وهي تعني الصدقة أو الزكاة الموجبة على المسلم بعد صيام شهر رمضان، ويجب أن تؤدى قبل أن ينتهي شره رمضان أو حتى غروب آخر شمس من أيام رمضان، حيث أن الصدقة واجب على كل مسلم، حيث الإسلام هو أهم شرط من شروطها