علامة جر الممنوع من الصرف



علامة جر الممنوع من الصرف، الممنوع من الصرف هو الاسم المعرب الذي لا يقبل التنوين، وتكون علامة جر الممنوع من الصرف الفتحة بدلاً من الكسرة، ولا يجر الممنوع من الصرف بالكسرة الا بالضرورة او في حالات معينة نقوم بشرحها لاحقاً، ويكون مفهوم الممنوع من الصرف مرتبط وبشكل وثيق في معرفة معنى الصرف الذي قد عرفه اللغويون النحاة على أنه رد الشيء عن وجهه، وعند الخليل يعرف الصرف بالتنوين.

علامة جر الممنوع من الصرف

يجرّ الممنوع من الصرف بالفتحة عوضاً عن الكسرة، وعلامته هي زيادة على عدم لحاقه التنوين وهي أنه لا يقبل علامة الكسر.

العلم الممنوع من الصرف

يتم منع الاعلام من الصرف في عدة حالات، فلا تقبل التنوين وتجر ايضاً بالفتحة بدلاً عن الكسرة، وفيما يلي سوف نقوم بذكر الاعلام الممنوعة من الصرف، وهي كما يلي:

  • الاسم العلم الاعجمي المزيد عن ثلاثة أحرف.
  • اسم مركب تركيب مزاجي.
  • اسم مزيد بألف ونون زائدتين.
  • الاسم على زن الفعل.
  • الاسم المذكر الثلاثي المضموم الأول والمفتوح الثاني.

الاسماء المؤنثة الممنوعة من الصرف

تأتي الأسماء المؤنثة ممنوعة من الصرف على عدة حالات، ولكل حالة خصائص معينة، وهي تأتي كما يلي في عدة صور:

  • اسم مختوم بألف تأنيث مقصورة.
  • اسم مختوم بألف تأنيث ممدودة.
  • اسم مختوم بتاء تأنيث سواء كانت لفظية ام حقيقة.
  • اسم مؤنث وغير مختوم بتاء تأنيث.

منتهى الجموع الممنوع من الصرف

يأتي منتهى الجموع في حالة المنع من الصرف على وزن مفاعل او على وزن مفاعيل، مثل: مساجد مصابيح، ويأتي المنقوص منه ممنوعاً من الصرف مثل عواشي عواش، جواري جوار، ويشترك فيه ان يكون مجرد من وجود التاء مثل: تلامذة انصرفت.

المقصور الممدود الممنوع من الصرف

يأتي المقصور الممدود على صيغة الممنوع من الصرف في حالة الألف الزائدة القصيرة، والألف الزائدة الممدودة، والقصيرة المسبقة هي أكثر من أصلين: مثل: بشرى وحبلى، والممدودة المسبوقة بأكثر من الاصلين والمتبوعة بهمزة، مثل: كبرياء وصحراء واستقصاء وأسماء.

وفي ختام هذا المقال نكون قد تعرفنا على علامة جر الممنوع من الصرف، بالإضافة الى العلم الممنوع من الصرف والاسماء المؤنثة الممنوعة من الصرف ومنتهى الجموع الممنوع من الصرف والمقصور الممدود الممنوع من الصرف، وغير ذلك من المعلومات المهمة والتي تهم الطلبة في اللغة العربية.