قرات ثلاث عشرة قصة اعراب قصة


قرات ثلاث عشرة قصة اعراب قصة

قرات ثلاث عشرة قصة اعراب قصة، يبحث العديد من الطلاب والطالبات عن حلول أسئلة الكتب المدرسية لجميع المواد الدراسية للفصل الدراسي الأول، ومن خلال موقع موسوعة نت والذي يفخر في تقديم اجابات وحلول الأسئلة التي يستصعبون الطلاب منها، حيث يسعدنا طاقم وادارة موقعنا أن نتلقى المزيد من الأسئلة والاستفسارات التي تدور حول الأسئلة التي تواجهكم، كي يستمر موقعنا في تقديم اجابة العديد من الأسئلة التعليمية المختلفة على مدار الساعة، والآن سوف نقدم لكم الاجابة الصيحيحة للسؤال السابق.

قرات ثلاث عشرة قصة اعراب قصة

الاجابة:

  • تمييز منصوب وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

تعريف التمييز في النحو

هو عبارة عن اسم جامد فضلة، يُبعد الإبهام عن المميز؛ إذ يكون الاسم الذي قبله أي المميَّز غامضًا مبهمًا، وبالتالي يأتي التمييز ويزيل تلك الغموض والإبهام عما قبله، كما أنه يوجد له العديد من الأمثلة، ومنها جملة “امتلأ الكأسُ ماءً” فلو كانت الجملة فقط “امتلأ الكأس” لكان الكلام غامضًا غير واضح، وبهذا فقد جاءت كلمة ماءً وأزالت الغموض وأبعدت الإبهام، كما يمكننا أن المنصوبات في اللغة العربية متعدّدة، فمنها ما يُقسم إلى أكثر من نوع، ولكل يوجد لكل نوع من تلك الأنواع تفاصيله وأحكامه وأقسامه، وبالتالي بناءً على هذه الأحكام والتفاصيل يتغير إعراب التمييز في النحو.

إعراب التمييز في النحو

يُقسم التمييز في اللغة العربية إلى نوعين ألا وهما: تمييز الذات، وتمييز النسبة، وبالنسبة الى االأول يفسِر اسمًا مبهمًا قبله، في حين يقوم الثاني بتفسير جملة قبله، كما أن حكم إعراب التمييز في النحو لا يختلف في تلك النوعين وهو النصب، كما ذُكر أيضاً أن التمييز من المنصوبات، فهو يعتبر تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

إلا أن الذي يختلف هو أن بعض حالات تمييز الذات يجوز أن يُجر فيها التمييز بحرف الجر “من”، وعندها يكون التمييز في المعنى تمييزًا، أما يكون في الإعراب فهو عبارة عن اسم مجرور بحرف الجر ولا يقال عنه تمييز أبدًا؛ لأنه خالف شرطًا مهمًّا من شروط التمييز ألا وهو علامة الإعراب، أما الأمر نفسه قد يُوجد في تمييز النسبة إذ إن الحكم الأساس هو النصب، ولكن يجوز في بعض الحالات أن يُجرّ بحرف الجر من أو أن يُجر بالإضافة.

ما هي شروط التمييز

يعتبر التمييز مثله كمثل باقي المنصوبات في اللغة  كما أنه يوجد لديه العديد من الشروط اليت لا بدّ من تحقيقها حتى يُقال عنه تمييز منصوب، فمن تلك الشروط هي كالآتي:

  • التمييز اسم: يعد من الشروط المهمة والتي لا يمكن أن يغفل عنها الطالب، كما أنها هي ما ذُكرناها سابقاً في مفهوم التمييز على أنه اسم؛ إذ أنه لا يمكن أن يكون التمييز حرفًا، كما لا يكون فعلًا، ولا حتى جملة فعلية أو جملة اسمية، فهو يعبتر حصرًا اسم مفرد أي بمعنى كلمة واحدة.
  • التمييز نكرة: ان التنكير يلازم التمييز دائمًا، وهو من شروطه أيضاً، كما ذُكر أيضًا في التعريف، حتى وإن وردت حالات نادرة فيها تمييز معرفة فإنه يُؤوَّل بلفظ نكرة، وتكون المعرفة هنا غير حقيقية.
  • التمييز منصوب: كي يقال عن الكلمة على أنها تمييز، أو حتى يضع الطالب احتمالاً أن تكون الكلمة تمييزًا فلابد من أن  تكون منصوبة، فمن غير الممكن لكلمة مجرورة بحرف جر، أو بالإضافة أن تكون تمييزًا في الإعراب، وإن كانت تمييزًا في المعنى.
  • التمييز يزيل الغموض: يجب من المهم في التمييز أن يحقق الغرض الأساسي، ألا وهو إزالة اللبس والغموض عن المميَّز.
  • التمييز يأتي متأخرًا عن عامله: عندما كان الهدف من التمييز هي إزالة اللبس والغموض عما قبله كان لا بد من أن يكون متأخرًا عن عامله؛ إذ لا يمكنه أن يحقق الهدف المرجو إذا تقدمَ على عامله.

والى هنا طلابنا وطالباتنا الأعزاء فقد نكون قد قدمنا لكم الاجابة الصحيحة للسؤالنا قرات ثلاث عشرة قصة اعراب قصة، وتعرفنا عن بعض المعلومات حلو التميز.