كم تبلغ ثروة مارادونا ؟


كم تبلغ ثروة مارادونا ؟

كم تبلغ ثروة مارادونا، يُعتبر ضمن أشهر لاعبي كرة القدم على المُستوى العالمي وتمكن من تحقيق الكثير من الإنجازات العظيمة في مسيرته الكرويّة وحقق أهداف عاليّة فيها وحصل على مجموعة كبيرة من الجوائز والميداليّات التي ساعدت في تفوقه بشكل دائم، كان الراحل دومًا ما يتخطى اللاعبين من خلال السرعة الكبيرة التي يُتقنها أثناء الجري خصوصًا أنه حظى بالتأثير على الأداء العام لفريقه في تحقيق الهدف والفوز الساحق في المباريات التي يخوضها، عُرف اللاعب بكونه صانع الألعاب الكلاسيكيّة المُتقدمة وحصل فيها على الرقم 10 وسجل الرقم القياسي العالمي مرّتين في هذا المجال، وبعد الإعلان عن وفاته قبيل عدّة أيام نظرًا أنه كان غنى جدًا بالثروة الماليّة التي تركها خلفه، وهذا ما دفع الجمهور للبحث عن كم تبلغ ثروة مارادونا والتي سنقدمها لكم في مقالنا.

من هو مارادونا ويكيبيديا

لاعب ومُدرب كرة قدم أرجنتيني ولد في عام 1960 ويُعد من أفضل اللاعبين في التاريخ تمكن من الحصول على جائزة لاعب القرن العشرين من الفيفا في ذلك الوقت، وحيثُ تميز اللاعب بالعديد من المهارات الكرويّة الرائعة التي أهلته من أجل الفوز وتحقيق الهدف والتميز ما بين الخصوم أثناء اللعب، وتمكن من خوض حوالي 91 مُباراة دوليّة وسجل فيها 34 هدفًا ولعب أربعة بطولات كرويّة في كأس العالم، تمكن من تولّى إدارة الفريق في مونديال 2010 جنوب افريقيا وأصبح مُدربًا للفريق في عام 2008.

معلومات عن ماردونا في حياته الكروية

بدأت حياته الرياضيّة في عام 1976 بعد مشوار رائع من العطاء في فريق ارجنتينوس جونيورز وقد لعب معهم واستطاع تحقيق الكثير من الأهداف وأثبت المهارة الرياضيّة العاليّة التي يمتلكها وهذا ما أهله من المُواصلة في اللعب مع الفريق، حصل على مجموعة من الجوائز وتسلّم أول ميداليّة في عام 1982، انتقل اللاعب في عام 1982 إلى نادي برشلونة مُقابل 5 ملايين جنيه إسترليني، واستطاع أنّ يُثبت جدارته بالشكل الكبير فيها وتضمنت هذه المرحلة عدّة مباريات رائعة، وصل اللاعب نابولي وتقدم إلى وسائل الاعلام الدوليّة كلاعب رياضي نابولي عام 1984 وهذا ما زاد من شُهرته العالميّة، تمكن اللاعب من خوض كأس حوالي مرّات في حياته الكرويّة

أسباب وفاة مارادونا

بعد مسيرة كبيرة من العطاء في المجالات الرياضيّة تخللها التنقل ما بين مجموعة من الفرق الرياضيّة وتحقيق الأهداف وتسجيل البطولات الرائعة والحصول على الميداليّات الذهبيّة في المُسابقات العالميّة والمحليّة بشكل عام، أعلن عن وفاته يوم 25 نوفمبر عن عُمر يُناهز الـ 60 عامًا وقد جاءت أسباب وفاته بعد أنّ تعرض لنوبة قلبيّة حادة وهذا ما أثر على حياته الصحيّة الصعبة ليرحل اللاعب بعد أعوام كثيرة قضاها في المجال الرياضي

كم تبلغ ثروة مارادونا

عمل اللاعب في العديد من الفرق الرياضيّة وتولّى مجموعة رائعة من المناصب في المجال الكروي، وأصبح مُدربًا وقائدًا للفريق الرياضي، وتمكن من العمل أيَضًا في مجال الدعاية والإعلان وهذا ما ساعده على تحقيق مجموعة كبيرة من الأموال من خلال الترويج للعلامات التجاريّة سابقًا، وكان يتقاضى من قيادته للفريق حوالي مليون دولار سنويًا، إلا أنه عندما توفى لم يترك مبلغًا ماليًا في رصيده البنكي وترك خلفه أقل من 100 ألف دولار.

يُذكر أنّ الراحل لم يترك أيّ من المبالغ الماليّة الكبيرة خلفه وتوفى فقيرًا والسر في عدم تركه للأموال بعد وفاته هو استغلال الكثير لاسمه من أجل الحصول على الأموال، وقدمنا لكم كم تبلغ ثروة مارادونا.