كم محطه رصد احتاج لاحدد بعد المركز السطحي للزلزال؟


كم محطه رصد احتاج لاحدد بعد المركز السطحي للزلزال؟

كم محطه رصد احتاج لاحدد بعد المركز السطحي للزلزال؟، تعد الزلازل من الظواهر الطبيعية التي تصيب العديد من الدول والمناطق المختلفة المتواجدة حول العالم، كما أنها حدتها تختلف من منطقة الى أخرى ويكون حسب أنشطة البراكين فيها، ولهذا سوف نبين لكم إجابة السؤال السابق حول كم محطة رصد أحتاج لأحدد بعد السطحي للزلزال خلال سطورنا التالية.

كم محطه رصد احتاج لاحدد بعد المركز السطحي للزلزال

يمكن تحديد موقع البعد السطحي للزلازل بواسطة تعاون ثلاث محطات رصد زلازل وتكون قريبة من الموقع الذي حدث فيه الزلازل حيث يتم حديد أبعاد الزلازل عن كل محطة من هذه المحطات غير علاقات بيانية أو بحساب المسافة المقدرة لزمن وصول الموجة الزلزالية وسرعتها، وبالتالي تكون نقطة تقاطع الدوائر الثلاثة هي موقع بؤرة الزلازل.

كيفية حدوث الزلازل

تعتبر الزلازل من الكوارث الطبيعية التي تُشكل خطراً كبيراً وداهماً على البشرية كونها تُعد إحدى الظواهر الطبيعية الجيولوجية الأساسية، إذ أنها طريقة لكي يتم تخفيف ما يُعرف بالإجهاد عبر سطح الأرض،حيث تحدث الزلزال نتيجة لتحرُك ما يُعرف بالصفائح التكتونية المُكونة للقشرة الأرضية، وبالتالي ينتج عن تلك الحركة كمية من الطاقة المُفاجئة التي ينشأ عنها حدوث موجات زلزالية تتسبب في اهتزاز سطح الكرة الأرضية، فعندما ينصدم لوحين من الصفائح التكتونية في بعضهما البعض فإن نوعاً من التصادُم والدفع المُعاكس يحدث فيما بينهما فيما تبقى تلك الصفائح نفسها ثابتة بدون أي حركة، ونتيجة الى الضغط المُتولد من هذا الدفع فإن جزءاً من الصخور المُكونة لهذه الصفائح يبدأ بالانهيار لكي ينتج عنه ما يُسمى بالزلزال، حيث تبدأ الصفائح التكتونية بالحركة أثناء حدوث الزلزال وبعده، ويُعرف ذلك الجزء الموجود تحت الأرض والذي حدث عنده انهيار الصخور بمركز الزلزال، فيما يُطلق على المنطقة المقابلة لها فوق سطح الأرض ببؤرة الزلزال.

ولا تعد الانهيارات الصخرية التي تحدث نتيجة لاصطدام الصفائح التكتونية في بعضها البعض السبب الوحيد لكي يتم حدوث الزلازل، حيث مثل هذه الانهيارات قد يحدث بفعل البشر عند قيامه بإنشاء بعض الأعمال مثلاً كحفر الأنفاق الخاصة بالطرق أو السكك الحديدية، وقد تحدث تلك الانهيارات الصخرية نتيجة لانهيار المناجم المحفورة في باطن الأرض، وعلى الرغم من أن مثل هذه الأنشطة البشرية قد ينتج عنها موجات زلزالية غير محسوسة إلا أن بعض الأنشطة الأخرى قد تكون ذات أثر كبير وهائل مُشابه لتلك الزلازل الطبيعية الكبيرة، مثلاً كإجراء الاختبارات العسكرية للبعض الأسلحة النووية كالقنابل في باطن الأرض، وقد تم حظر إجراء مثل تلك التجارب نتيجة لأخطارها الجسيمة التي لا بدّ وأن ينتج عنها الموجات الزالزالة الكبيرة.كبيرة.

تحديد موقع بؤرة زلزالية

يمكننا تحديد موقع البؤرة الزلزالية من خلال تعاون للمحطات رصد زلازل قرب المكان، حيث يتم تحديد بعد الزلزال عن كل محطة من تلك المحطات، وبالتالي يتم حساب العلاقة البيانية وحساب المسافة الزمنية ليتم الوصول الى الموجة الزلزالية وحساب سرعتها، حيث يتم تطبيق قانون (المسافة = الزمن × سرعة الموجات)،  وهكذا يتم رسم دائرة عند كل محطة مركزها مكان المحطة ونصف قطرها المسافة المحسوبة، وتكون نقطة التقاطع الدوائر الثلاث ما تسمى ببؤرة الزلازل.

وهكذا طلابنا الأعزاء نكون قد توصلنا الى نهاية مقالنا هذا الذي تعرفنا فيه على اجابة سؤال كم محطه رصد احتاج لاحدد بعد المركز السطحي للزلزال؟، وتعرفنا على كيفية حدوث الزلازل وتحديد موقع البؤرة الزلزالية.