من مراتب تحقيق التوحيد


من مراتب تحقيق التوحيد

مِنْ مَرَاتِبِ تَحْقِيقِ التَّوْحِيدِ، التَّوْحِيدَ أَوْ تَحَقُّقُ التَّوْحِيدِ وَهُوَ أَنْ يُطَبِّقَ الْمُسْلِمُ شَهَادَةً لَا إلَهٌ إِلَّا اللهَ وَأَنَّ مُحَمَّدَ رَسُولِ اللهِ وَتَحْقِيقِ الشهادتين لَهُمَا دَرَجَتَانِِ الْأَوَّلَ وَاجِبَةٌ وَالثَّانِيَةُ مُسْتَحَبَّةٌ، وَالْوَاجِبَةَ لِتَحْقِيقِ الشهادتين أَنْ يَتِرَكَ الْعَبْدُ كُلَّ أَنْوَاعِ الشَّرَكِ بِاللهِ الثَّلَاثَةِ وَهُمِ الشَّرَكُ الْأكْبَرُ وَالْأَصْغَرُ وَالْخَفِيُّ، وَلِتَحْقِيقِ التَّوْحِيدِ شُرُوطَ يَجِبُ عَلَى الْمُسْلِمِ أَنْ يَقُومَ بِتَحْقِيقِهَا حَتَّى يُتْمِكُنَّ مِنْ نَيْلِ الْأَجْرِ وَالثَّوَابِ مِنَ اللهِ عِزِّ وَجَلٍّ، وَبِهَذَا الْمَوْضُوعِ سَوْفَ نُقَدِّمُ لَكُمْ حَلُّ سُؤَالِ الْكِتَابِ الْمَدْرَسِيِّ مِنْ مَرَاتِبِ تَحْقِيقِ التَّوْحِيدِ.

مراتب تحقيق التوحيد

لتحقيق التوحيد شروط عدة يجب على المسلم أن يحققها حتى يكون قد اتم شروط التوحيد والتي تتمثل في ستة وهي كالتالي:

  • الإخلاص لوجه الله تعالى.
  • اليقين بان الله هو رب هذا الكون.
  • الانقياد لمقتضياتها وحقوقها.
  • أن يحب العبد هذه الكلمة لما فيها من فرح وراحة للعبد.
  • أن يعلم العبد معاني هذه الكلمة.
  • القبول الذي ينافي رد الله تعالى.

ويعرف التوحيد على أنه أن يفرد العبد الله عزو جل في العبادة والطاعة وأن يؤمن بأن الله تعالى صاحب الملك والعرش ولا يجوز إشراك أحد في عبادته.

اعدد مراتب تحقيق التوحيد

لتوحيد الله تعالى ثمرات عدة يحصل عليها العبد فهي تكفر لها الذنوب والخطايا التي ارتكبها في حياته، كما أن التوحيد يرفج كرب العبد ودفع عقوباته.

  • يحرر المسلم من رق المخلوقين.
  • يبعد المسلم عن الذنوب والمعاصي التي ترمي به إلى قعر النار.
  • يزيد من قرب العبد من الله بالعبادة والطاعة.
  • تزرع في نفس العبد الخوف من الله مما تساهم في إبعاده عن النواهي.
  • نيل أجر وثواب عظيم من الله عز وجل.
  • أن يكمل الاهتداء.

س/ أعدد مراتب تحقيق التوحيد؟

  • المرتبة الأولى: تحقيق واجب ويتكون من 5 أمور.
  1. الإخلاص لله تعالى.
  2. أن تحافظ على الواجبات لكمال التوحيد.
  3. ترك الشرك الأصغر.
  4. أن تترك المعاصي.
  5. ترك البدع المحرمة لكمال التوحيد.
  • المرتبة الثانية: تحقيق مستحب.
  1. فعل المستحبات.
  2. ترك المكروهات.

توحيد الله تعالى يجب أن يكون في ربوبيته وألوهيته وصفاته واسمائه لأن الإقرار بأن الله واحد بأفعاله لا يشاركه أحد في الملك، وبهذا الموضوع نكون قد قدمنا لكم حل سؤال من مراتب تحقيق التوحيد.