من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب



من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب، الخليفة الراشد الثاني للمُسلمين بعد سيدنا أبو بكر -رضي الله عنه- حيث كان من أكثر الخلفاء الراشدين دعماً للإسلام وكانت فترته من أكثر فترات الإسلام قوَّة، كما أنه المسؤول عن تأسيس ديوان الجُند والذي يهتم بشؤون الجنود، حيث كان سيدنا عمر يمتلك من الحكمة والدهاء العسكري الكثير.

أما موته فقد كان غدراً وبكى جموع المسلمين على فراقه ورحيله، كيف لا وهو الخليفة الذي جعل المُسلمين في أوج قوتهم ويُحاربون الجميع دون خوف أو قلق، ويبحث طلبة التربية الإسلامية حول من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب.

الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب

يعتبر سؤال من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب من أبرز الأسئلة الخاصة بحياة الصحابي الجليل والخليفة المسلم عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- حيث كان استشهاده بمثابة الصدمة على جموع المسلمين، نظراً لحنكته وحكمته التي جعلت منه أحد أبرز الأسماء في تاريخ الإسلام، وفيما يلي حل السؤال:

  • السؤال: من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب
  • الإجابة: أبو لؤلؤة المجوسي.

كيف مات عمر بن الخطاب

بعدما عرفنا من هو الذي قتل الخليفه عمر بن الخطاب وهو أبو لؤلؤة المجوسي، حيث كان الخليفة عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- يجهز نفسه ليصلي بالناس في صلاة الفجر وأتى أبو لؤلؤة المجوسي ووقف بجانبه، فلمَّا كبَّر عُمر للصلاة قام أبو لؤلؤة المجوسي بطعنه بخنجر ذو نصلين عدَّة طعنات وقيل من 3 إلى 6 طعنات، وهرب بعدها حيث لحق به اثنا عشر رجلاً قتل 6 منهم، وبعدها ألقى عليه الصحابي الجليل عبد الرحمن بن عوف ثوبه ليتعرقل أبو لؤلؤة، ولمَّا علم بأنه سيُقبَض عليه لا محالة قام بطعن نفسه ومات.

من الجدير ذكره أن أبو لؤلؤة المجوسي اسمه الحقيقي فيروز، ويُقال أن عبيد الله بن عمر قام بقتل ابنته وعمل هذا لأجل الثأر من خليفة المُسلمين.