من هو الشاعر قوس


من هو الشاعر قوس

من هو الشاعر قوس، يعد الشعر من اهم السمات التي يتميز بها الشعر قديما وكان العرب يتنافسون فيما بينهم من يتفوق بشعره وجزالة كلماته على الاخر , حيث كانوا العرب قديما يستخدمونه في جميع المناسبات عند الفرح والحزن ورثاء الميت والمدح والذم وحتى في حالات الاقتتال والعداوة ، وكان الشاعر قديما يحظى بأهمية كبيرة قد تعادل مكانة الملك في شهرته وقوة كلماته وتعبيره وفصاحته في استخدام اللغة العربية الاصيلة ، كما كان من خلاله معرفة ثقافة العرب واحوالهم وتاريخهم ، وتمكنوا من جعله مميزا ومختلفا عن باقي الكلام المتنوع ، وذلك من خلال استخدام الاوزان الشعرية والبحور والقافية ، ما خلف عن ذلك انشاء العديد من الكتب الشعرية والادبية التي تشرح كيفية ضبط الاوزان والقوافي ومظاهر البلاغة التي يتوجب معرفتها والالمام بها لتوظيفها عند كتابة الابيات الشعرية .

اسم الشاعر قوس

في عادة الشعراء منذ القدم وتبعا للأغراض المتنوعة التي كان الشعر يدخل بها كالوصف ، المدح، الذم، الرثاء ، وغيرها  فكان عدد من الشعراء لا يفضلون الظهور بأسمائهم الحقيقية بل يستخدمون بدلا عن ذلك اسماء مستعارة ، حتى يعبرون عن آرائهم  بطلاقة وان لا يتم ملاحقتهم او محاسبتهم ، واستمرت تلك العادة حتى يومنا هذا فكثيرا من الشعراء يتخذون لأنفسهم اسماءا مستعارة مثلا الامير الذي اتخذ لنفسه لقب سهم ، والشاعر قوس هو شاعر مجهول الهوية لديه العديد من الاشعار والاغنيات التي قام بكتابتها دون معرفة اسمه او من هو وظل امره محيرا لدى الكثيرين .

حقيقة الشاعر قوس

عاد الفضول يتجدد في قلوب محبيه ومتابعين اشعاره ومن يتغنون بكلمات الاغنيات التي ينسجها والى جانب ذلك وسائل الاعلام ، بعد مداخلة تلفونية قام بها المستشار تركي آل الشيخ التي قام بها في مهرجان اعتزال اللاعب ياسر القحطاني اثار بها بلبلة وحديث اعلامي وجماهيري قوي حيث كانت بمثابة تلميح عن هوية الشاعر قوس ، حيث قال في في حديثه :  ياسر القحطاني ليس مجرّد لاعب، بل تاجرٌ ناجحٌ، وإعلامي ناجحٌ، وشاعرٌ ناجحٌ.

على الرغم من خروج اللاعب ياسر القحطاني عن صمته ونفى في اكثر من لقاء تلفزيوني نفياً قاطعا على ان تكون له صلة بالشاعر قوس كما عبر عن مدى تمنيه ان يفصح الشاعر قوس عن هويته كي يسقط الشك المحيط به .

من هو ياسر القحطاني؟

ياسر سعيد القحطاني ولد عام 1982، اخذ شهرته كونه رياضي و لاعب كرة قدم سعودي سابق، كان يتخذ اللعب في مركز الهجوم مكاناً له ، كان يلعب لصالح نادي الهلال السعودي، والمنتخب السعودي قبل أن يعلن اعتزاله دولياً في 2013.

تميز القحطاني بمهارته في كرة القدم وحصل على لقب أفضل لاعب في آسيا في عام 2007، ولعب في كأس العالم 2006، كما وأحرز هدف في مباراة المنتخب التونسي.

في 20 أبريل 2012 صرح ياسر باعتزاله اللعب الدولي بعد خوضه 100 مباراة دولية، ثم تراجع  ليلعب في كأس الخليج 2013 وبعد الحصول على البطولة اعتزل بشكل نهائي.