من هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين


من هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين

من هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين، صحابي جليل له شأن عظيم عن النبي مُحمد صلى الله عليه وسلم ومكانة كبيرة ما بين الصحابة رضوان الله عليهم ولم تحصل هذه المكانة لأحد من قبله أو ندرة أنّ يصل إليها أحد، وكان الصحابي في حياته باحثًا عن الحقيقة والعلم ويسعى من أجل الغاية الأساسيّة له في الحياة وهي عبادة الله تعالى والالتزام بالأوامر والنواهي والوصول إلى الحقيقة الدينيّة، وكانت قصته الصحابي الذي حظيت على لقب المُهندس من القصص التي أنقدت النبي ومعه الصحابة في غزوة الخندق، ونقدم لكم في مقالنا من هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين.

الصحابي الملقب بمهندس المسلمين

صحابي جليل قدّم من بلاد فارس باحثًا عن الحق والطريق القويم والصحيح في حياته وقد تنقل ما بين الكثير من المناطق والدول بذلك الوقت حتى خذع به قومه لرجل يهودي في المدينة وساعده للوصول إلى النبي عليه السلام وأعلن اسلامه في ذلك الوقت، شارك الصحابي مع النبي عليه السلام في العديد من الغزوات والمعارك ولكنه غاب عن بدر واحد بسبب العبوديّة، وكان له الدور الكبير في معركة الخندق التي نُصر فيها المُسلمين بسبب الخطة التي قام بإعدادها وأنقذت النبي والصحابة ومن معهم من المقاتلين في المعركة، وهذا ساهم في اطلاق لقب مُهندس المُسلمين عليها.

من الصحابي الملقب بمهندس المسلمين

مُهندس المُسلمين لم يشهد معركة بدر ولا أحد بسبب حالة العبوديّة التي كانت بها إلا أنّ هذا الأمر لم ينال اعجاب النبي عليه السلام وسعى من أجل فك العبوديّة عنه كونه أعلن اسلامه والتوحيد بالله تعالى، وقد أمر الصحابة بأن يتم التفاوض مع سيده على عبوديته، وحيثُ تم الاتفاق على الفديّة ودفعها من أجل تحريره وأعطاه بيضة من ذهب في ذلك الوقت وانطلق الصحابي ساعيًا نحو الحياة الرحلة التي خاضها في الدعوة الإسلاميّة ونصر الحق والدين الإسلامي، وشارك في غزوة الخندق وأعطى الفكرة للنبي بحفر الخندق بعد الحصار الذي اشتد عليهم من قبل المُشركين ونجحت الخطة في النصر للمُسلمين، ومن هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين:

حلّ السؤال: 

  • الصحابي سلمان الفارسي.

كان سلمان الفارسي من أفضل الصحابة وأكثرهم فهمًا ولبيبًا عازمًا وعابدًا للحق في حياته، وتوفي في عام سنة 36 في المدائن، وقدمنا لكم من هو الصحابي الملقب بمهندس المسلمين.