موقع عبري: هجوم سيبراني مصدره العراق يستهدف هيئة مطارات الاحتلال


موقع عبري: هجوم سيبراني مصدره العراق يستهدف هيئة مطارات الاحتلال

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء الأربعاء، إن هجومًا سيبرانيًا انطلق من العراق استهدف عددًا من مواقع البنية التحتية في إسرائيل، في هجوم يستمر لليوم الثاني على التوالي.

وذكر موقع “واللا” الإسرائيلي، أن قراصنة موالين لإيران من العراق استهدفوا موقع هيئة المطارات، انتقامًا لمقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، ونائب قائد الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس الذي قتل في غارة امريكية قرب مطار بغداد مطلع العام الماضي.

وأضاف الموقع الإسرائيلي، أن سلطة المطارات الإسرائيلية أشارت إلى تعرض الموقع للهجوم، مؤكدة أنه لا ضرر ولا سيطرة على أنظمة تشغيل سلطة المطارات.

توقف الموقع عن العمل لفترة قبل أن يعود مرة أخرى، بعد أن تعاملت الوحدات الإلكترونية لجيش الاحتلال الإسرائيلي مع الهجوم، بحسب الموقع الإسرائيلي 0404.

قالت جماعة عراقية تطلق على نفسها اسم “الطاهرة تيم” عبر قناة تلغرام التي تم إنشاؤها حديثًا، إنها هاجمت موقع هيئة المطارات الإسرائيلية والموقع الإلكتروني لبنك إسرائيل، وتعهدت بتنفيذ المزيد من الهجمات الإلكترونية ضد إسرائيل.

وكانت الجماعة قد أشارت أمس إلى أنها شنت هجمات إلكترونية على موقع هيئة الإذاعة والتلفزيون الإسرائيلية (كان) وموقع القناة التاسعة الإسرائيلية، لكن لم يذكر أي من المصادر الإسرائيلية هذا الهجوم.

كما نشرت الجماعة على قناتها صورًا لقاسم سليماني وأبو مهدي المهندس مصحوبة بعبارة “لن نغفر ولن نسامح”.

وأعلنت إسرائيل، منتصف آذار/ مارس، تعطّل عدد كبير من المواقع الحكومية الإسرائيلية بعد تعرضها لهجوم سيبراني هو الأكبر من نوعه، ورجحت وقوف مجموعات محسوبة على إيران وراءه، ما أدى إلى تعطيل عمل هذه المواقع، قبل أن تعود تدريجيًا إلى العمل.

وقال مسؤول أمني إسرائيلي في ذلك الوقت: “هذا هو أكبر هجوم إلكتروني يتم تنفيذه ضد إسرائيل، حيث تشير التقديرات إلى أن وراء الهجوم دولة أو منظمة كبيرة، ولا يمكننا قول أكثر من ذلك”.

وتدخلت شعبة الدفاع السيبراني في دائرة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الجيش الإسرائيلي للمساعدة في التحقيق في حادث عدد من المواقع الحكومية في إسرائيل والعمل على ترميمها.