هل الكورونا أثرت على احتفالات رأس السنة 2021


هل الكورونا أثرت على احتفالات رأس السنة 2021

هل الكورونا أثرت على احتفالات رأس السنة 2021، يستعد العالم وشعوب الأرض كافة لتوديع عام ميلادي 2020 واستقبل عام ميلادي جديد 2021 على امل ان يكون هذا العام عام خير وسعادة وتوفيق ورزق وان يعم السلام والوئام على كافة المجتمعات العربية والاسلامية وكل شعوب الارض، حيث من ان في رأس السنة الميلادية تقام الاحتفالات الغنائية التى يحييها المع واشهر نجوم العالم واقامة المهرجانات الضخمة واطلاق الالعاب النارية بمناسبة قدوم السنة الميلادية الجديدة، ولكن هذا العام يختلف تماما عن الأعوام السابقة وخصوصا مع انتشار وباء كورونا في كافة مناطق العالم فهل كورونا سوف تؤثر على احتفالات رأس النية 2021.

احتفالات رأس السنة الميلادية 2021

قبل الحديث عن هل الكورونا أثرت على احتفالات رأس السنة 2021، كان لابد علينا من الحديث عن بعض من المعلومات التى تخص رأس السنة الميلادية الجديدة 2021 حيث من المعروف ان العالم اجمع المتمثل في عواصم الدول تجهز في كل بداية عام ميلادي جديد الحفلات والمهرجانات الكبرى وإطلاق الألعاب النارية الضخمة وتكثر في هذه الليلة السهرات الليلية والزيارات العائلية والذهاب الي الأماكن العامة والترفيهية وزيارة الأماكن الدينية الأثرية، وتعتبر كل من العاصمة الإيطالية روما والعاصمة الفرنسية باريس والمدينة السياحية الإماراتية دبي أكثر مدن العالم استقبالا للسياح في كل عام بليلة رأس السنة الميلادية.

ما هو وباء كورونا

في البداية ويمكن القول عن فيروس كورونا هو أحد أفراد مجموعة الفيروسات التى تسبب الأمراض وتضر الثديات والطيور حيث ان فيروس كورونا يسبب العدوى بالجهاز التنفسي عند البشر والتى يكون من اهم أعراضها الزكام وبالعادة تكون خفيفة، وفي بداية عام 2020 شهد العالم انتشار واسع لمرض الكورونا الذي بدأ من الصين وتطور الامر الى ان ظهر في إيطاليا وانتشار بصورة واسعة في أوروبا والعالم أجمع، حيث ان اهم يميز هذا الفيروس سرعة الانتشار وخطير جدا على كبار السن والأطفال الذي أودي بحياة أكثر من مليون شخص الى الهلاك والموت وحتى هذه اللحظة لم يتوصل علماء الاحياء والطب الى لقاح يمنع او يوقف انتشار فيروس كورونا في العالم.

كورونا واحتفالات رأس السنة 2021

مع الانتشار السريع والواسع لفيروس كورونا ومع بقاء الزحف مستمر الى كل مكان في العالم، يتوقع الحكير من أصحاب الحفلات ومنظميها وأصحاب الفنادق ووزارة السياحة بكافة دول العالم العربي الي تراجع نسبة حضور الأفراد حفلات رأس السنة الميلادية وأعياد الكريسماس في ليلة عام 2021، حيث يتخوف العالم من انتشار فيروس كورونا بشكل مييت اكثر وخوفا لذلك يفضل الكثير من الأشخاص الاحتفال في البيوت ومع العائلة الصغير تفاديا من خطر الاصابة بالفيروس و للحفاظ على صحة وسلامة أسرته والمجتمع أجمع.

هل الكورونا أثرت على احتفالات رأس السنة 2021 في دبي

تعتبر مدينة دبي واحد من اهم المدن السياحية في العالم العربي والشرق الأوسط وهي من أكثر الدول العالمية استقبالا للسياح والزائرين في بداية كل عام جديد نظرا للحفلات الجميلة الضخمة المظاهر العامة التى تكون عليها المدنية من احتفالات وفرح وسرور، ولكن مع انتشار فيروس كورونا في العالم العربي ودخوله دولة الإمارات العربية المتحدة هناك بعض من المخاوف ان ينتشر هذا الوباء خلال احتفالات رأس السنة الميلادية 2021 خصوصا انها تعج بالناس والتقارب والاختلاط الكبير، ولكن حتى هذه اللحظة لم تصدر السلطات الاماراتية قرار بشأن وضع بعض القيود على احتفالات راس السنة وما زال التجهيز مستمر ككل عام.

ابزز الدول المتوقع تأثرها بالكورونا في احتفالات رأس السنة 2021

من المعروف ان في كل عام ميلادي جديد تعج عواصم الدول وشوارعها المواطنين والسياح احتفالا وبهجة بقدوم العام الميلادي الجديد، حيث تقام الحفلات الغنائية والسهرات مع الاحباب والأصدقاء والنزول الى الشوارع وتشغيل الموسيقى والرقص والغناء وزيارة الأماكن الدينية الترفيهية والسياحية، ولكن مع استمرار زحف فيروس كورونا في اغلب دول العالم من المتوقع ان تنخفض نسبة الاحتفالات هذا العام برأس السنة الميلادية الجديدة 2021 وهناك العديد من الدول التى يتوقع ان تتأثر خلال هذا عام 2021 العربية والعالمية احتفالات راس السنة ومنها:

  • انجلترا وتتمثل في مدنها الكبرى أهمها لندن ومانشستر.
  • ايطاليا.
  • فرنسا وعاصمتها باريس
  • الدنمارك.
  • الولايات المتحدة الامريكية.
  • الإمارات العربية المتحدة.
  • المملكة العربية السعودية.
  • الجمهورية المغربية.
  • الجمهورية اللبنانية.

وفي نهاية الموضوع نتمنى من الله رب العرش الكريم ان يكون عام 2021 لعام القضاء كورونا وعام السعاده والتوفيق والرزق وان يعم السلام والوئام على كل الدول العربية والإسلامية وكافة شعوب الأرض.