يتكون من العظام والاوتار والاربطه


يتكون من العظام والاوتار والاربطه

يتكون من العظام والاوتار والاربطه، خلق الله في جسم الانسان العديد من الأجهزة التي تتكامل مع بعضها البعض لكي تؤدي وظائفها المتخصصة بها، وتلك الأجهزة هي عبارة عن أعضاء وأنسجة تتشارك العمل معاً وهذا لكي تؤدي وظائف الجسم المهمة، ففي بعض الأحيان تتشارك بعض الأعضاء في أنظمة الجسم لتخدم أكثر من وظيفة، فجميع أجهزة الجسم تكون ضرورية حتي يتمكن الانسان من البقاء على قيد الحياة ويصبح التكاثر وتأدية النشاطات الحياتية، وأجهزة جسم الاسنان تتكون من مجموعة الأعضاء اليت تتكاتف معهاً كواحدة حتى يكون الجسم سليم ويتحرك ويؤدي جميع وظائفه على أكمل وجه، ففي مقالنا هذا سوف نتعرف على جهاز يتكون من العظام والأوتار والأربطة.

يتكون من العظام والاوتار والاربطه؟

الاجابة هي: الجهاز العضلي الهيكلي.

مفهوم الجهاز العضلي الهيكي

في جسم الانسان ما يعرف باسم النظام الحركي  حيث أنه كان سابقاً يُعرف باسم نظام النشاط، وهو عبارة عن مجموعة من الأعضاء التي تعطي للانسان القدرة على التحرك من خلال استخدام أجهزتهم العضلية والهيكلية أيضاً، وبالتالي فان الجهاز الهيكلي يعطي هيئة الإنسان ويعطي للجسم دعم وحركة واستقرار.

حيث يتكون الجهاز من عظام الهيكل العظمي والعضلات والغضاريف والأوتار والمفاصل والأربطة وأيضاً من الأنسجة الضامة الأخرى التي تدعم وتربط أنسجة الجسم وأعضائه أيضاً معاً.

أما بالنسبة الى الوظائف المتعلقة في النظام العضلي الهيكلي فانه يدعم الجسم، في إتاحة الحركة، وحماية الأعضاء الحيوية، والجزء العظمي من النظام يقوم بعمله في مثابة نظام التخزين الرئيسي للكالسيوم والفوسفور، كما أنه يحتوي على العناصر الأساسية للنظام المُكوِّن للدم.

وصف هذا النظام كيف ترتبط العظام وألياف العضلات ببعضها من خلال ما تسمى بالأنسجة الضامة مثلاً كالأوتار والأربطة، وبالتالي فهي تعطي العظام الاستقرار للجسم، والعضلات أيضاً تحافظ على إبقاء العظام في مكانها وأيضًا تلعب دورًا في حركتها، للسماح بالحركة، ترتبط العظام المختلفة عن طريق المفاصل، يقوم الغضروف بعمله في منع الاحتكاك المباشر بين نهايات العظام وبعضها البعض، حيث تنقبض العضلات لكي يتم تحريك العظام المتصلة بالمفاصل، حيث يوجد هناك أمراض واضطرابات قد تؤثر سلبًا على وظيفة وفعالية النظام.

اختلال الجهاز العضلي الهيكلي

  • أمراض المفاصل: تعتبر التهابات المفاصل هي الأكثر شيوعًا حيث أنها تشمل على العديد من الأنواع مثلاً كالتهاب المفاصل العظمي، والتهاب المفاصل الروماتويدي والنقرس.
  • اضطرابات المفاصل: يعد هو السبب الرئيسي للعجز، ولكن العلاج يكون على المدى الطويل وقد تحسن كثيرًا خلال السنوات الـ 25 الماضية، ويرجع ذلك جزئيًا إلى توافر المفاصل الاصطناعية الآمنة.
  • اضطرابات العظام مثلاً: كهشاشة العضام والكسور والكساح ولين العظام ومرض باخيت، الحداب، البزخ انحناء العمود الفقري والجنف، التهاب العظام، وأيضاً قد يحدث أورام سرطانية وأو غير سرطانية عافانا الله واياكم.
  • يكون الجهاز العضلي الهيكلي عرضة للإصابة من الضغوط والتوترات المفروضة عليه خلال الأنشطة الروتينية واليومية، حيث يكون الشفاء من الإصابات الطفيفة عادةً سريع وكامل.
  • اضطرابات العضلات: مثلاً كالتشنجات، والصرع، وإصابات الإجهاد المتكررة، ومنها ما يرتبط باضطرابات الجهاز المناعي مثلاً كمرض ضمور العضلات وألم العضلات الروماتيزمي الذي يعاني منه العديد من كبار السن.

وهكذا طلابنا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا هذا الذي قدمنا فيه الاجابة الصحيحة لسؤالنا السابق، وقدمنا أيضاً مفهوم الجهاز العضلي الهيكلي وما هي الاختلالات التي قد تحدث في ذلك الجهاز.